قصة رجل يلقن زوجته درسا قاسيالن تنساه أبدا

رجل يلقن زوجته درسا قاسيالن تنساه أبدا

يقول أحدهم: في يوم من الأيام عدت من العمل فوجدت زوجتي قد تشاجرت مع أمي مشاجرة عادية وأنا ما عندي في الدنيا اغلي من أمي وابي . وكالعادة أمي تقول هي المذنبة وزوجتي تقول هي المذنبة ففكرت في حيلة ذكية وهي.قمت بالاتصال علي أم زوجتي وكانت في ذلك الوقت مريضة وانا أعلم مدي حب زوجتي لها قمت بالاتصال عليها بعيدا عن زوجتي لكي أطمئن عليها وعلي احوالها كالعادة وقلت لها ارجوكي

اخبري زوجتي أن تدع أمي تساعدها في أشغال المنزل وشغله المتعب لأنها ترفض أن تساعدها امي في اي شئ وتقوم هي بكل امور المنزل لوحدها ففرحت الأم وقالت حاضر سوف أخبرها بذلك لابد أن تقوم والدتك بمساعدتها حتي لا تمل من امور المنزل. ثم بعد ذلك أخبرت زوجتي انني قمت بالاتصال علي أمها وقد شكيت منها ومن سوء المعاملة بينها وبين أمي !فانهارت في البكاء وقالت أنت تعلم ان امي مريضة ولا تتحمل اي خبر سئ لان حالتها تسوء لمثل ذلك الأمور فصرخت في وجهها قائلاإذا كنتي تحبي أمك فأنا اعشق أمي ايضا وما عندي في الوجود اغلي منها ليكن ذلك درسا قاسيا لكي عسي ألا تغضبي أمي مرة أخري!ثم تركها تبكي وذهب ظنأ منها أن والدتها الآن وبعد تلك الشكوي قد سائت حالتها.وبعد دقائق جاءها الأتصال المنتظر .أرتفع ضقات قلبها وتغير لونها وارتفعت انفاسها ظنت ان والدتها حتما في

المستشفي…واخذت تردد .. استر يارب ..ثم قالت الأم .. زوجك يشتكي منك ثم حال الصمت بين الأثنين قليلا. وضعت الفتاة يدها علي قلبها وكانت علي وشك الأعتراف بما حدث بينها وبين أم زوجها وفجأة !!!أكملت والدتها لماذا لا تتركي أم زوجك تساعدك في اعمال المنزل فزوجك يخاف عليكي وعلي صحتك من تعب وشقاء الاعمال وتربية الاولاد زوجك يحبك بنيتي ويخاف عليكي وعلي صحتك وهو رجل طيب

ايضااجعليها تساعدك بنيتي حتي لا يغضب زوجك ويقول زوجتي لا تطيع اوامري هنا أخذت الفتاة نفسا عميقا ثم عرفت القصة من دون شرح فانتظرت حتي عاد زوجها من الخارج وقامت فقبلت رأسه ثم قبلت رأس والدته وطلبت السماح منهم في إنكسار وتعفف.ومنذ ذلك اليوم لم ترفع صوتها في المنزللاي سبب كان.#العبرة احيانا تحتاج المشكلات إلي حلول مختلفة قليلا عن الحلول التي نعتقد انها حلول طبيعية ولا يوجد حل آخر